Home » arrest, kefaya, Mohammed Al-Ashqar, مؤتمر, مظاهرة

التسامح وقبول الذات

من فترة كنت في حوار ساخن مع أحد اصدقائي وكان الحوار حول الأسباب التي تؤدي إلى رفض الآخر و عدم قبول كل من هو مختلف عن القاعدة. ووصلت في آخر الحوار إلى استنتاج وهو ان السبب الرئيسي وراء العنف والعنصرية وانتهاك حقوق الانسان بشكل عام هو ان بعض الناس لا يستطيعون قبول حقيقتهم ويخافون من المواجهة ولذلك فإنهم يحاولون محو كل من يعرض فكر أو سلوك قد يكون غريب او مختلف  ووصلت أيضاً لنتيجة وهي ان هؤلاء الذين يرفضون لأن الآخر مختلف هم اشخاص ضعفاء ولم يصلوا حتى الآن إلى مرحلة الصفاء النفسي الذي لا يتم تهديده أو هزه بسهولة لأن الانسان الواثق من عقائده أو أراءه أو سلوكه لا يخاف من من هو مختلف ويفضل الحوار على العنف  (المعنوي أوالمادي).

لقد لاحظت ان البشر لا يتسامحون على جميع المستويات وربما الغيرة أو الحقد من أفضل الأمثلة التي تدل على ما أقوله. فالإنسان الذي يحقد على آخر يتمنى ان يدمره أو ان يمحيه من الوجود أو إضعاف قيمته ومن ملاحظاتي ان معظم البشر الذين قابلتهم في حياتي والذين يعانون من مرض الحقد هم بشر يفقدون الثقة في انفسهم بل أيضاً لا يتسامحون مع ذاتهم ولذلك هم يرفضون الآخرين لأنهم تهديداً فهم يهددون وجهة نظر هذا الإنسان في ذاته والنتيجة تكون اللجوء للأسافين والألاعيب المغرضة ليدمرون كل انسان قد يهز رؤيته لنفسه.

فهل ترى اذا تسامحنا مع انفسنا واذا قبلنا عيوبنا ومميزاتنا قد نستطيع ان نقبل كل من هو مختلف؟

Share/Bookmark this!

Leave a reply

Add your comment below, or trackback from your own site. You can also subscribe to these comments via RSS.

Be nice. Keep it clean. Stay on topic. No spam.




You can use these tags:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

This is a Gravatar-enabled weblog. To get your own globally recognized avatar, please register at Gravatar.

To use reCAPTCHA you must get an API key from https://www.google.com/recaptcha/admin/create